العودة إلى القائمة

اكثرمن 700 يوم من تعطيل مشروع سيفيتال في بجاية

27 فبراير 2019

بيان لمجمع سيفيتال 

لصنا ع القرار،
لقد تجاوز تعطيل مشروع سيفيتال لسحق البذور الزيتية في بجاية عتبة ال700 يوم. لقد ابلغناكم مرارا عن هذا التخريب الفادح الذي يمس اقتصاد بلدنا، ولكن دون ي أي رد من طرفكم. تلق ، ة الانتخابية ي هذه الفت ف تكررون التصريحات مطالبون، باسم استمرارية معينة، بالحاجة إلى تطوير وتنوي ع
ماذا تنتظرون لتحرير هذا المشروع، الذي سيخلق أكثر من 100000 وظيفة مباشرة وغير مباشرة، بالإضافة إلى جعل الجزائر تمر من حالة مستورد الى حالة مصدر للزيوت الخامة ومسحوقات فول الصويا، التي تكلف الجزائر 1.5 مليار دولار سنويا؟

هل ا لا ر ا ستمر ية ي الت تروجون لها هي استمرارية تخريب بلادنا لصالح حفنة من الأفراد مستعدين للتضحية بمستقبل اولادنا من اجل الحفاظ عن مصالح خاصة ي ؟ ر قانون مكتسبة بشكل غت ر كة مواطنة تك سيفيتال ش نّ و الشباب وتخلق مناصب شغل وثروات ي جميع أنحاء الجزائر. ف لماذا تمنعونها
ي الحصول على وظيفة ومستقبل لا ر وعة لشبابنا ف من ذلك؟ لماذا تقفون ضد التطلعات المش ئق؟ ، ر ف لتحرير بلادنا ي ميدان الش كان شبابنا يسقطون ف واليوم، ، بالأمس ي البحر الأبيض المتوسط يموتون ف فرارا منه! ألا يكفيكم هذا كي تستمعوا أخيرا لنداء الشعب؟

سيفيتال هي أكبر مجموعة صناعية خاصة ومصدرة للجزائر، خارج المحروقات. متنوعة للغاية ، تملك المجموعة 26 فرع تابع لقطاعات الصناعة (الزجاج المسطح وصناعة الحديد)، والمواد الغذائية وتجارة التجزئة والسيارات. حققت مجموعة سيفيتال رقم أعمال يقدر بـ 4 مليار دولار في عام 2015. تصدر إلى ما يقرب من 30 بلدا في جميع أنحاء العالم. وقد طورتنشاطاتها دوليا في السنوات الأخيرة بفرنسا (بشراء أكسو وبراندت في سنة 2013 و 2014)، بإيطاليا (أفربيلصناعة الحديد)، باسبانيا (آلاس) وأخيرا البرازيل حيث طورت مهاراتها في صناعة الحديد والصناعات الغذائية والبنية التحتية للموانئ. يسعد ربراب هو الرئيس المؤسس لمجموعة سيفيتال التي تضم 18.000موظف.

+ رابط موقع ويب + صفحة فيس بوك للمجموعة + الاتصال بمصلحة الاعلام